Friday, November 16, 2018


مع الشتاء ورائحة المطر
لأنني أراك...وبعد غياب طويل

لا أعرف...لا أستطيع وصف ما بداخلي إلا هنا...
حجرتي الصغيرة التي أرتاح فيها ...




لماذا لا تتوقف الساعة ....فأظل أتحدث معك ساعة واثنان وثلاثة وطوال اليوم...وكل العمر
لماذا لا يتوقف الزمن عند نظرتي إلى عينيك وملامحك...كي تستقر داخل نظري وعيني 




أظل استمع لكلماتك كل ليلة قبل نومي واستقيظ وكأنه الحلم الذي طالما حلمت به كثيراً




وجودك له مفعولاً سحرياً لا أعرف له تفسير ....وكأنك تعطيني طاقة حب وحياة طويلة المفعول




أنت الذي لا تتوقف عنده الحكايات ولا الذكريات




هل ستتحقق أمنيتي أن أظل معك حتى النهاية.....من بعيد أو من قريب ....لا أعلم




لكني عاهدت نفسي أن أظل كما أنا ...وستظل أنت كما أنت ....داخل قلبي

Sunday, December 17, 2017

توهان

عمرك حسيت ان حياتك كلها عبارة عن سلسلة من الفشل بس عمرك مخدت بالك ...


مش عارفة ده بيكون عدم رضا عن حياتك والا عدم رضا عن نفسك انت ...


عارف يا ....

 انت لوحدك اللي بتفهمني لو اتكلمت....بس للاسف انت مش موجود 

..وانا....خلاص مبقتش قادرة اتكلم مبقاش فيه حد بقدر افضفضله...

تعرف..انا مبقتش بعيط....ولا بضحك من قلبي زي زمان....يمكن مشكلتي اني لسه 

عايشة في زمن ماضي عمره محيرجع تاني؟؟؟

خلينا في المهم

عارف انا حاسة ب ايه..حاسة اني فشلت في علاقاتي مع الناس...اه فيه ناس بحبهم 

وبيحبوني بس معدنيش صاحب واحد بس اترمي على صدره واعيط...بمسك في الناس 

اوي عشان مايسيبونيش عشان بخاف يسيبوني...وفعلا بيسيبوني وانا كتير بسيبهم 

برضه...

فشلت اني ابقي ام...مش عارفة اوفر لابني مدرسة كويسة يدخلها او حتى بلد يعرف 

يعيش فيها لما يكبر...مقدرتش احافظ على صلة الرحم والقرايب من كتر مبيتكلموا 

ويجيبوا في سيرتنا وبيحسدوني علي ابني رغم اني فقدت واحد قبله...

فشلت اني احافظ على صحة زين بالشكل اللي يخليني انام وانا مطمنة....

فشلت كأم وزوجة بتنضف البيت كويس وبتعمل اكل حلو بنفس...

مبقاش عندي اي طاقة لاي حاجة حلوة او وحشة...

حتى نفسي اهملت فيها بشتغل وبروح واجي وخلاص...

فشلت اني احافظ على صحتى انا وجسمي بقي مليان وجع مش عارفة سببه ولا قادرة 

اعالجه

فشلت في شغلي اني احقق منه اللي اتمناه واني حتى احوش منه فلوس او اصرف منها 

في شيء يبسطني.....

انا مش عارفة مالي ولا عارفة انا عاوزة ايه...

عارف انا حتى مبقتش قادرة اجازف واجيب هدية لعيد ميلاد ناس بحبهم لحسن رد 

فعلهم يخزلني... بقيت بسكت والايام كلها شبه بعضها............وووبس

Wednesday, September 27, 2017

💓 ليتني اهديك كل شيء وليتك تهديني صدفة

أردت حقاً أن أكتب إليك...
"تلك الرسائل اليومية كما كانت "هي" تكتب "له...
اردت ان احكي لك عن يومي..
 وكيف اعمل ومن التقي كل يوم...
.......
سأتحدث حينها عن الكل شيء الذي لا أقوله لأحد...
كيف افتقدك كثيراً في تفاصيل يومي
وكيف احكي عنك واسرح دائماً فيك مع رائحة الشتاء...
كيف أنني كل يوم أمر علي محلات الورد اتمني ان اشتري كل ما فيهم لك وارسلهم مع رسائلي..
 لكني لا افعل...
سأكتب لك كيف التقينا اول مرة والثانية والثالثة وكل المرات...
هل وقتها ستكتب لي...
هل سأجد عندك راحتي وتساؤلاتي...
هل سأجد دفتراً صغيراً كنت اهديته لك احدي المرات...
 هل ملأته بذكرياتك معي... ام تركته مفتوحاً بكلمات لم تستطع قولها مرة...
.............
اشم رائحتك حولي الآن...
ليتني حقا استطيع ان اراسلك...
 بكلمات بخط يدي داخل خطاب مليء برائحتي لعلك تتذكر...
ليتني استطيع ان أهديك كتابا تقرؤه فتراني بين كلماته....
وليتك أنت....
 تقترب ....
فنلتقي ولو دقيقة يقف عندها الزمن.....


Wednesday, September 21, 2016

حلم ما بعد الحياة


اقرأني في كتاباتك..
بين السطور وداخل النقاط والفواصل..
بين علامات التعجب والاستفهام تسألني أين أنتي؟!
...كيف حالك هناك......؟؟
وأقرؤك في كتاباتي التي لا أكتبها...
وأخاف من ظهورك الطاغي عليّ...
فتحضر روحك حولي تلومني وتظل تذكرني وتذكرني...
برائحة وجودك...
بنظرة لن أنساها ...
وسلاماً واحداً لم يتكرر...
أنت هناك حيث أنت..
مازلت تبحث عنها...
تسألني لماذا لم أنتظر...لماذا لم اتكلم...لماذا هربت....!!
!
لماذا أطلت عليه رحلة البحث مرة اخرى...
ولكن ....أنت لا تدري...انا لم أكن شيء الا بعد غيابي ...
كنت اجدني في حديثك إلى اللا شيء ولا أصدق أو أتأكد أنني....ربما أكون هي....
أعرف أن روحينا متشابهين...وحيدين لكن لم يفترقا...
ظلا معاً يقتربا رغم كل البعد...
يتحدثا رغم الصمت
ولا يهم ما النتيجة....
الأحلام لا نتمني منها شيء...
لكن...دعنا هكذا...
انا أكملت حلمي بطريقتي....
وأعرف أيضاً أن حلمك مكتمل بي أو بدوني....
فلندع للحياة لقاءً قدرياً...
ولندع الحلم لما بعد الحياة
.................................
...................

بتذكر بالخريف

Tuesday, August 11, 2015

........أنا أسفة


مبقتش فاهمة حاجة
مبقتش عارفة الصح من الغلط
الوحدة والانعزال اللي احنا بنحط نفسنا فيها وعمالين نبعد عن الناس ونضيق دايرتنا
خلاص مبقاش فاضل حوالينا غير كام شخص
وكله بايدينا يا اما احنا اللي بنبعدهم يا اما هما بيبعدونا واحنا مش قادرين نيجي على نفسنا ونقرب تاني
ماشيين بمبدأ اللي يبعد يبعد واللي يقرب يقرب
عاوزين نموت لوحدنا
لكن....
لو متنا لوحدنا حيبقي كويس؟؟؟
مش حنلاقي حد يمشي في جنازتنا ؟؟
مش حنلاقي حد يدعيلنا؟؟
مش حنلاقي حد بعد كدة يفتكرنا بحاجة حلوة؟؟
زي ما احساس الوحدة اللي بنختاره بنبقى محتاجينه
بيبقى برضه احساس صعب انك ملكش حد
.....
خايفين ربنا يحاسبنا على العلاقات المتقطعة دي
مش قادرين نعرف هو صح اننا نزيح ناس من حياتنا لمجرد اننا مش حابينهم
او لأنهم بيأذونا...أو لأنهم طول الوقت بيضغطوا علينا
أو لأي سبب حتى لو كانت نفسيتنا مش قادرة تتعامل معاهم
حتى قرايبنا علاقتنا بيهم مفيش  لنفس الاسباب
.....
يارب
حتحاسبنا على كل ده
على نفسيتنا اللي مبقتش مستوعبة وجود ناس
على طاقتنا اللي خلصت في حب ناس ومبقاش فيه طاقة لناس تانيين
على فقدان قدرتنا على الكلام والعتاب وتبرير افعالنا

Tuesday, June 09, 2015

(جوانيات وصعبانيات ما قبل النوم......(11

انا عارفة انى حهبل في البوست ده جامد
عارفة انى حقول كلام مالهوش أي لازمة
عارفة انى كنت ممكن اقعد مع حد واحكيله التفاصيل اللي جوايا دي
بس....فعلاً متأكدة ان محدش حيقدر يفهمني
أو يمعنى أصح أنا مش حعرف أطلع كل اللي جوايا بالطريقة اللي انا عاوزاها...............

8/6/2014
جه آسر للدنيا.....يعنى زي ما بيقولوا
كان زمانه بيحبي دلوقتي
مش متخيلة انه سنة عدت كدة
ومش زعلانة انه فقدته بالطريقة دي لكن كل اللي مزعلني اني خايفة ان اللي حصل يتكرر تاني
وبقول ياااااارب
...........................


قررت أقفل الموبيل واعمل
deactivation
لكل حاجة للفيس بوك وللواتس آب والفيبر
بجد مش عاوزة ابقى على اتصال بحد
زهقانة من الناس بطريقة مش طبيعية يمكن كمان هربانة من ان حد يقوللي ياااه عدت سنة ومعلش وشدي حيلك
بهرب كدة من الناس لما بحس ان فعلاً وجودي في حياتهم زي عدمه
الناس...حتى القريبين منهم بيطمنوا عليك من لايك ومن لاست سيين
من الحمد لله اللي بترد عليهم بيها واللي مخبية وراها كلام كتير أوي محدش بيحس بيه للأسف
.......
الناس القريبين مني فعلاً بقوا بيضغطوا عليا نفسياً حتى من غير مايحسوا بده
ممكن حد يبقى برضه هربان ومش عاوز يكلم حد ولما تسأل عنه يقولك مش قادر أتكلم بحترم خصوصيته دي وبسكت أنا كمان
لكن يرجع يقولك مبتسألش عني ليه.....طيب الواحد المفروض يعمل ايه بيضغط على نفسه في عز ماهو مخنوق علشان يسأل على حد مش عاوز يتكلم ومش حاسس بيك قد ايه ممكن تكون محتاجه جمبك.....محتاج حتى يقولك عامل ايه وانت لوحدك
للأسف ده مبيحصلش
حد تانى كل فكرة سؤاله عنك انه عاوز حاجة....تلاقي رسالة بدون سابق انذار من حد بقاله شهور مختفي
مجمل المسدج تهزيء ليك ازاي مبتسألش وبقيتها طلب ما عشان كدة هو باعتلك اصلا
برضه تضغط على نفسك وترد وتعمله اللي هو عاوزه وبعدين يختفي تاني زي ما ظهر فجأة
حد تالت تبقى قاعد في حالك تلاقي منه رسالة مضمونها انه تعبان او فيه حاجة وحشة وبيبعتلك المسدج بس عشان يقولك المعلومة مش طالب مساعدة ولا استشارة ولا دعاء ولا أي حاجة كل اللي عاوزه انه يوصلك انه عنده مشكلة من غير ازيك ولا ايه احوالك ولا حتى الحوار هو اللي يوصلكوا للي عاوز يقوله...تستنتج من رسالته انه تقريبا كدة بيغزي العين عنه وخصوصا منك انت بدليل انه باعتلك المسدج دي بدون مقدمات
حد رابع عاوز يتواصل معاك كل فترة بس عشان يعرف عنك حاجات شخصية واخبارك اللي محدش يعرفها حتى لو كان ده باسئلة ملهوش فيها لكن كل اللي عاوزه انه يعرف اخبارك ويوصلها لاكبر عدد ممكن من الناس ولما تقرر تبعد الشخص ده عن حياتك يلوموك أنك ازاي وليه بتهرب منه وان انت كمان خايف من الحسد
..............................
بجد تعبت أوي وبضغط علي نفسي واعصابي كتير لحد ما تعبت وقررت اقفل كل حاجة وابعد عن كل الناس
منكرش ان فيه شخص او اتنين بيسألوا عني كدة لله ف لله
زي نور و نور  وكذا حد لكن للأسف الباقيين معكرين الحياة حتى بغلاوتهم وقربهم
.......................
نفسي مبقاش مركزة في علاقاتي بالناس كدة
نفسي محدش يبقي غالي عليا عشان مزعلش
نفسي متعشمش في الناس زيادة عن اللزوم
...............................

سبت الشغل كمان لأسباب صحة أمرني بيها الدكتور ويمكن دي أكتر حاجة تعبالي نفسيتي لأنى أول مرة من ساعة ما اتخرجت اعقد في البيت وفترة طويلة كدة لوحدي نفسي اشتغل اي حاجة حتى اون لاين ومش عارفة اوصل لحاجة
.................
المراحل الانتقالية في حياتى بتوترني وبتضايقني وببقى عاوزاها تعدي واستقر بأي طريقة وطبعاً ده بيحتاج وقت مش قصير
.........
ووووووووووووووبس

Wednesday, May 06, 2015

كلام كان نفسي اقوله

أحلام : مالك يا عاصم في ايه
عاصم : انا مسافر يا أحلام
أحلام : طب ما انا عارفه انك مسافر ، ما انت قولتلي في التليفون ، و بعدين ليه وشك عامل كدآ ، انت هتروح في حتة مش عجباك
عاصم : انا مسافر أمريكا
أحلام : و هي أمريكا وحشة للدرجة دي يعني
عاصم : طبعا انتي عارفه المشاكل اللي حاصلة في - وول ستريت - بقالها فترة
أحلام : أممم هو ده اللي مضايقك
عاصم : الشركة اللي انا بشتغل فيها حصلتلها خسارة كبيرة جدا في البورصة بتاعت نيويورك ، و طلبوا أننا اروح اقعد هناك فترة
أحلام : يعني فترة يعني لحد لما الأزمة تعدي و ترجع مكتبك في مصر تاني مش كدآ
عاصم : على الأقل سنه و يمكن اكتر محدش عارف الأزمة دي مودينا لغاية فين
أحلام : هو انت جايبني عشان تسلم عليا قبل ما تطلع المطار و تغيب at least سنه و لا كدآ
عاصم : انا لسه هسافر دبي أسبوعين، و بعد كدآ هرجع القاهرة تاني و بعد كدآ هسافر من القاهرة لـ أمريكا ، لسه بدري يعني
أحلام : طب تمام كويس انك مقولتيش في آخر لحظة كالعادة
عاصم : هو انا اول ما عرفت القرار جيت قولتلك
أحلام : ميرسي يا عاصم ، بقولك ايه أبقى كلمني لما ترجع عشان اقولك خلي بالك من نفسك
عاصم.: ايه ده ده انتي رايحة فين
أحلام : مروحه
عاصم.: ايه لعب العيال ده ، أحلام انا بكلمك
أحلام : ليه يا عاصم
عاصم.: ليه ايه
أحلام.: ليه ليه حسيت انك لازم تقولي بسرعة كدآ ، ليه حسيت ان انا لازم أبقى اول حد
عاصم.: انت متضايقة عشان انتي اول حد انا قولتله يعني انا مش فاهم
أحلام : اه ابقالك ايه
عاصم.: انتي بتسألي انتي تبقيلي ايه بعد كل ده
أحلام.: ابقالك ايه.، انا في حياتك ايه ، صاحبتك، حد انت بترتحاله و بتحب تفضفضله، ولا محطه في مصر في غيرها في أمريكا و في غيرها في England و في كل بلد انت بتروحه
عاصم : مفيش حد غيرك يا أحلام
أحلام.: غيري فين ، في قلبك و لا في عقلك و لا في دفتر تليفوناتك ، و لا في Schedule busy اوى بتاعك
عاصم.: في حياتي يا أحلام
أحلام.: في حياتك انا مش في حياتك اصلا يا عاصم ، انت اللى فى حياتى انت اللى دخلت حياتي و شغلت الفراغ اللي انت محتاجه بالظبط فيها ، خلاص متكدبش علي نفسك و لا تكدب عليا ، ما انت اللى دخلت حياتي و عملت كل اللطف بتاعك و Charm بتاعك ، انت اللى اخترت تبقا موجود جانبي في موت امي ، انت اللى فصلت حياتي كلها على ميقاسك، و طلبت مني احط كل الذكريات بتاعي في التلاجة و ابدأ من جديد معاك.، انت اللى مسكت أيدي و حضنتني و عملت كل الحاجات العظيمة اللي كنت بتعملها، كنت بتعملها ليه ليه و انت عارف انك هتمشي و تسبني في الآخر ، عارف انك مش هتفضل معايا اصلا ، ليه كنت بتعمل ده.، ليه علقت دي في رقبتي.، ليه ليه انا عايزة اعرف و أفهم انا ايه بالنسبالك،
عاصم : أحلام
أحلام : انا مين بالنسبالك
عاصم: اااحلام
أحلام.: مين انا عشان أبقى اول حد يعرف خبر سفرك الجميل ده
عاصم.: ااااااحلام
أحلام.: لا متقوليش أحلام
عاصم : ااااااااحلام
أحلام.: انا عايزة اعرف يا عاصم افهم و من غير أعذار عايزة أفهم
عاصم: اااااااااااااحلام انا بحبك يا أحلام انا بحبك
أحلام: بجد
عاصم.: أحلام افهميني
أحلام: أفهم ايه ، انك بتعترفي بحبك في نفس الوقت اللي انت خدت القرار و هتمشي و تسبني تتفهم دي ازاي يا عاصم
عاصم.: ممكن تهدي طيب عشان..
أحلام: سيب ايدي من فضلك يا عاصم، انا هاديه خالص و خلاص ادينى قاعده و لو عندك اي حاجة تانية عايز تقولها اتفضل
عاصم: انا مقدر إحساسك و مقدر أن الوقت مش مناسب بس انتي كان لازم تعرفي ان انا بحبك
أحلام.: و اكتشفت من أمتي الاكتشاف المذهل ده
عاصم.: من زمان
أحلام: من زمان و مقولتيش من ساعتها ليه
عاصم.: عشان الوقت مكنش مناسب
أحلام.: و دلوقتي بقى مناسب
عاصم.: انا و انتي يا أحلام بنفكر عكس بعض يعني ، انتي شايفة أن الحب أخره الجواز ، و انا شايف ان فكرة الجواز أساسا مش مناسبه بالنسبالي، مينفعش اتجوز
أحلام.: مينفعش حتى لو كان بين أتنين بيحبوا بعض
عاصم: ده بالذات بين أتنين بيحبوا بعض
أحلام: ده ايه شوفت انت أننا خلاص نفضل كدا و نقضي وقت لطيف مع بعض و خلاص
عاصم.: انا لا قولت كدآ و لا أقبل أي حد يقول عليكي كدآ اصلا
أحلام.: و انت طبعا دلوقتي هتمشي و تسافر و عادي تقدر انك تقولي انا بحبك يا أحلام عادي يعني.، أصل انا لا هينفع اقولك اتجوزني يا عاصم و لا هينفع اقولك لازم يبقا في بينا أي Commitment يربطنا مع بعض و لا أي حاجة.، فأنت تقدر تقول اللي انت عاوزه عادي
عاصم: لا مش كدآ
أحلام: اومال ايه
عاصم: انا شايف ان من حقك أن انتي تعرفي
أحلام: من حقي و انت من أمتي بتفرق معاك انا لازم اعرف ايه و محتاجة ايه من أمتي ، من أنت بتعمل الحاجة اللي انت بتحتاجها في الوقت اللي انت بتحتاجه من غير ما تفرق معاك أي حاجة.، مفيش داعي نبقى سخفه و نكذب على بعض يا عاصم
عاصم.: أحلام انا كنت فاكر لما انا اتجوت كنت بحب ، بس اكتشفت لما انا حبيت بجد مينفعش اتجوز .
أحلام: انا اسفه، انا بجد اسفه ، اسفه على كل الكلام السخيف اللي انا قولته ، و ميرسي على كل حاجة انت عملتهالي بجد ، و اسفه اني وجعتك معلش متزعلش مني أصل انا اتوجعت كتير و لسه هتوجع.،، انا كمان بحبك .،،
"" أحلام ،، عاصم """
" صبا مبارك ،، كريم فهمي "
** من مسلسل -- حكايات بنات -- **