Tuesday, July 29, 2014

عن كل حاجة

.....عن احاسيس كتير ملخبطة
عن الدموع لما تبقى تعبير قليل جداً عن الحزن والوجع اللي جواك...ويكون الصمت أفضل بكتيييييييير
عن لحظات اتمنينا نعيشها...تخيلناها بكل تفصيلة صغيرة......مش زي قبل كدة 
زمان كانت الاحلام ملهاش تفاصيل ....مجرد احلام....لو اتحققت نفرح اووووي ولو متحققتش بننساها ونكمل عادي
دلوقتي.......مبقاش عادي...لما حلم يتاخد مننا في لحظة بننكسر اووووي
صحيح مش بتكون النهاية......وبنقول الحمد لله...واحنا مقتنعين وراضيين اوي ان الحلم وقف لحد كدة ومكنش لازم يكمل
اكيد لخير لينا .....اكيد مش شر
بس بيفضل الكسر جوانا...بيعلم مع شوية ذكريات وتفاصيل حصلت من كتر وجعها صعب تتنسي
بنهرب من الناس...يمكن نكون خايفين نواجه اللي حصل...مش عاوزين كلمة مواساه وخايفين نعيش دور الموجوعين اللي بيصعبوا ع الناس وبيشاوروا عليهم من بعيد ويقولوا يا عيني......
ساعات بيكون فيه جزء جوانا رافض يصدق..رافض يحس بالضعف ورافض يكون حزين وطول ما الناس بيفكروك طول الوقت بضعفك وحزنك حتفضل في نفس الدايرة
عشان كدة لازم نكمل ونحاول ونحلم تاني....عشان ماينفعش مانحلمش
بس مع حلمنا الجديد بيبقي فيه خوف.....خوف عمرنا ما حسينا بيه طول عمرنا
خوف لا السيناريو يتكرر ....والوجع يتكرر ونرجع لنفس الدايرة تاني
غصب عننا نبقي عاوزين الخوف ده يسيبنا لأنه كتير بيكتفنا .....بيحسسنا اننا قاعدين في أوضة ضلمة وخايفين نخرج للنور لحسن نلاقي ضلمة تانية
بس هو للأسف مافيش حاجة مضمونة
احنا ماشيين بخطوات واحلام وأمل....لكن ممكن يحصل تغيير ما بين لحظة والتانية
.................
متهيألي لما يكون ثمن حزنك في الدنيا هو بشرى بالجنة يبقى ثمن قليل أوووي أوووي عليها
وتهون لحظات الحزن وكمان لحظات الفرح في الدنيا بلحظة واحدة اتبشرنا اننا نعيشها في الجنة
بس لازم نصبر ونستنى

5 comments:

ابراهيم رزق said...

مفيش كلام يعبر او ممكن يواسيكى
ربنا يصبرك و يجعله شفيعك يوم القيامة يا رب
اختى العزيزة فضفضى يمكن الفضفضة اللى تخرج تقلل شوية من مقدار الحزن اللى جواكى
ربنا يعينك و يصبرك

romansy said...

الحمد لله على كل الظروف
الحمد لله على الدموع فى خاشيه الله
ان شاء الله ربنا يتقبل منا صالح الاعمال

reemaas said...

صح احساس مؤلم لما الحلم يتحقق وبعدين يروح ومافيش حاجة ممكن تواسى غير ان تمن ده بشرى بالجنة لمن صبر
اصبرى واحتسبى حزنك والمك عند الله وهو قادر يجبر بخاطرك

Gamal Abu El-ezz said...

أعتزر عن انقطاعى الفترة الماضية عن التدوين
وهذا بسبب سرقة المدونة الخاصة بى
أرجوا منكم تشريفى فى النسخه الثانية من مدونتى الغالية النسر المهاجر
حيث تجدون كل ما كان فى المدونة القديمة بالإضافة الى كتبابتى الجديدة
اتمنى أن تنول اعجابكم أيضا
وأن تصبحوا متابعين لها

لينك المدونة الحديثة
http://mehageer.blogspot.com/


Gamal Abu Elezz

Bent Men ElZman Da !! said...

عارفة ومتأكدة إن مفيش كلمة هتهون عليكي أى حاجة
ربنا يصبر قلبك ويخفف حزنك ويجعله شفيع ليكم في الجنه
ويعوضك خير عنه إن شاء الله
ربنا معاكي ويطمنا عليكي